السائح: القوانين الانتخابية السابقة كانت ‏تعاني من نواقص وغموض وأدت لعجز في ‏قواعد وإجراءات تنفيذ الانتخابات

أكد رئيس المفوضية العليا للانتخابات، عماد السائح، أن القوانين الانتخابية السابقة كانت ‏تعاني من نواقص وغموض وأدت لعجز في ‏قواعد وإجراءات تنفيذ الانتخابات، لافتًا إلى أن دور ‏مفوضية الانتخابات استشاري وفني فقط مع لجنة مجلس ‏النواب، خلال إعدادها للتشريعات الخاصة بالانتخابات ‏المقبلة.‏

وأوضح السائح في مقطع مرئي، أن اجتماعهم اليوم في روما مع اللجنة التي شكلها مجلس النواب لمناقشة التشريعات الخاصة ‏بالانتخابات المقرر عقدها في 24 ‎ديسمبر المقبل، بحضور أعضاء البعثة الأممية ومستشاريها ‏جاء لمناقشة بنود ونصوص ومواد هذه القوانين، التي ستحال إلى ‏مجلس النواب كي يناقشها ويصوت عليها.‏

ولفت إلى أن المفوضية حرصت على تقديم هذه ‏الاستشارات، بسبب القوانين الانتخابية السابقة، التي كانت ‏تعاني من نواقص وغموض في بعض موادها ما أدى إلى عجز في ‏القواعد والإجراءات التنفيذية لتلك الانتخابات، مشيرًا إلى أن دور المفوضية تقديم الدعم الفني والاستشاري ‏لهذه اللجنة، والتعريف بالمصطلحات الانتخابية والآليات ‏الانتخابية، التي يجب أن تحتويها هذه المشاريع.‏

واختتم: “التجربة المستفادة من القوانين والتجارب ‏السابقة أن نطور من تشريعاتنا الانتخابية، بحيث تتوائم مع ‏البيئة السياسية في ليبيا لكي نصل إلى نتائج مرضية للجميع”.

—–

ليبيا برس

الانتخاباتعماد السائحمفوضية الانتخابات