مصادر: أعضاء بملتقى الحوار يطرحون التمديد لحكومة الدبيبة وتأجيل انتخابات ديسمبر المُقبل على وقع المال السياسي

أكد مصدر بملتقى الحوار السياسي من جنيف، أن الملتقى يشهد انقلابًا على خارطة الطريق وانتخابات 24 ديسمبر، وذلك بطرح موعد الانتخابات للنقاش والتداول في مخالفة صريحة لخارطة الطريق وقرار مجلس الأمن، لافتًا إلى أن أصحاب هذا الطرح يستهدفون التمديد لحكومة الدبيبة.

وأفاد المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، لـ”ليبيا برس”، بأن شراء ذمم أعضاء الملتقى من قبل حكومة الدبيبة أتى ثماره، حيث أعلن الأعضاء الذين وافقوا قبل عدة أشهر على إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر المُقبل تنكرهم لها وانقلابهم عليها في عرقلة واضحة.

ورأى أن تغير رأيهم في هذا التوقيت يطرح علامات استفهام مُريبة ويفتح الباب للتحقيق في ما تم الحديث عنه بشأن الأموال التي دفعها الدبيبة للتصويت لقائمته، وأيضًا ما استجد بشأن شراء بعض الأعضاء للدفع بطرح التمديد لحكومته.

واعتبر المصدر، أن هذا الانقلاب الغير مُبرر يكشف أن بعض الأعضاء لم يكن يهمهم في نوفمبر الماضي سوى تشكيل حكومة الدبيبة بغرض الاستمرار في المشهد، وأن نيتهم ليست صادقة في الانتخابات.

——–
ليبيا برس